إحياء ذكرى استشهاد غسان كنفاني قرب الجدار الزائل شرقي قطاع غزة

أحيت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في محافظة شمال قطاع غزّة، ذكرى استشهاد رفيقها الأديب والمناضل الكبير غسان كنفاني السادسة والأربعين، خلال جمعة “موحدون من أجل إسقاط الصفقة”.

وشارك عددٌ من رفاق الشهيد ومحبيه صورًا له وراياتٍ تحمل عباراتٍ كتبها وأقوالٍ ثورية وأدبية له، وانطلقوا بها نحو السلك الزائل شرقي جباليا، شمال قطاع غزّة.

وشارك عدد من أعضاء منظمة الشهيد غسان كنفاني في الجبهة الشعبية في المظاهرة، حيث حملوا راياتٍ كبيرة كُتب عليها “لك شيءٌ فيه هذا العالم.. فقُم!”.

ويأتي ذلك في الذكرى 46 لاستشهاد الكاتب والأديب والمناضل الفلسطيني الكبير غسان كنفاني، الذي اغتيل على يد المخابرات الصهيونيّة بتفجير سيارته في بيروت عام 1972، مع ابنة أخته.

نقلاً عن بوابة الهدف

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.