أخبار فلسطين

استشهاد فلسطينيّة بعد إطلاق النار عليها شمال القدس

بزعم محاولة طعن جنود

أكّدت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد مواطِنة، صباح اليوم الأربعاء 18 سبتمبر، بعد إطلاق جنود الاحتلال الرصاص عليها، عند حاجز قلنديا شمالي  القدس  المحتلة.

وقالت وسائل إعلام الاحتلال إن الجيش الصهيوني ادّعى محاولة سيّدة فلسطينية تنفيذ عملية طعن بحق الجنود على الحاجز. في الوقت الذي انتشر فيه مقطعَ فيديو يوثق عملية إطلاق النار على السيّدة، التي بدا أنّها لم تُشكّل أيَّ خطرٍ على الجنود الصهاينة المُدججين بالسلاح.

من جهتها، كشفت مصادر فلسطينية أنّ ما جرى هو عملية استهداف مباشر بإطلاق النار صوب السيّدة، التي لم تطعن أحدًا، وإنّما ضلّت الطريق المخصص للمُشاة على الحاجز، وهو ما قابله الجنود المُتواجدون في المكان بإطلاق الرصاص الحي والمباشر صوب المواطنة، التي سقطت على الفور، وظلّت غارقةً في دمائها وتتلوّى من الألم، دون تقديم الإسعافات إليها فترة من الوقت، قبل أن يعتقلها الجنود وينقلونها إلى أحد المشافي الصهيونية حيث أُعلِن عن استشهادها.

وقالت معية الهلال الأحمر، إن قوات الاحتلال الاسرائيلي منعت الطواقم الطبية التابعة للجمعية من الوصول لتقديم الإسعافات الأولية للمرأة.

يُشار إلى أنّ قوات الاحتلال اعتدت على مواطنين كانوا يتواجدون في مكان إطلق النار، ورشّ الجنود المواطنين بغاز الفلفل ومنعوا العمال الفلسطينيين من المرور عبر الحاجز، الذي جرى إغلاقه في الاتجاهين.

المصدر
بوابة الهدف
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق