أخبار فلسطين

الشعبية في سجون الاحتلال تعلن حالة الاستنفار القصوى استعداداً لدخولها الإضراب مع سعدات

2258

أعلنت منظمة الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في سجون الاحتلال حالة الاستنفار القصوى لكافة رفاقها في سجون الاحتلال، استعداداً لدخولها الإضراب المفتوح عن الطعام جنباً إلى جنب مع الأمين العام للجبهة الرفيق أحمد سعدات الذي هدد بخوضه في الثامن عشر من الشهر الحالي في حال لم تستجيب مصلحة السجون لطلبه بإلغاء المنع الأمني له والسماح بزيارة عائلته له.

وأكدت اللجنة الإعلامية لمنظمة الجبهة في السجون على أن التعليمات واضحة لجميع الرفاق بكافة السجون باتخاذ جميع التدابير والإجراءات والاستعداد للانضمام للمعركة، وفاءً وامتثالاً لنداء الوفاء للقائد سعدات الذي أطلقه قبل عدة أيام، مجددة التأكيد على أنها لن تترك قائدها سعدات وحده في هذه المعركة الإستراتيجية القاسية، التي تأتي تحت ظروف صعبة.

ودعت منظمة الجبهة جماهير شعبنا وجميع المؤسسات الرسمية وغير الرسمية إلى ضرورة الانتصار لهذه المعركة التي يخوضها الأسرى، مؤكدة أن إقدام قائد بحجم القائد أحمد سعدات على خوض إضراب مفتوح عن الطعام، وانضمام مئات الأسرى إلى جانبه، فضلاً عن استمرار إضراب خضر عدنان في إضرابه عن الطعام منذ أكثر من ستة وثلاثين يوماً، وتدهور صحة الأسير يسري المصري، واستمرار انتهاكات مصلحة السجون، وفي مقدمتها استمرار اتباع سياسة الاهمال الطبي والاعتقال الإداري والعزل واستهداف النواب يجب أن تشكّل للجميع دافعاً على للانضمام للمعركة والوفاء لهؤلاء الأسرى، فهي معركة يجب أن تبقى مفتوحة وبحاجة لدعم وإسناد على كافة المستويات، حتى تصل رسالة الأسرى ومعاناتهم إلى العالم أجمع.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى