بيانات وتصريحات عامة

“القومية واليسارية” للمعايطة: نظام تمويل الأحزاب المقترح يستهدف التضييق عليها وتهميشها

مذكرة مقدمة من إئتلاف الأحزاب القومية واليسارية

معالي وزير الشؤون السياسة والبرلمانية المحترم…

تحية طيبة ,,,

بالإشارة إلى كتابكم رقم 1/56/2152 المؤرخ بتاريخ 17/3/2019 والمتضمن مقترحات لتعديل نظام التمويل المالي للأحزاب السياسية وما جاء فيه من معايير وأحكام فإننا: 

_ نرى أن ما ورد يشكل حلقة جديدة من حلقات التضيق على الأحزاب, وتهميش دورها بإستخدام نظام التمويل المالي المقدم من الوزارة كوسيلة ضغط على الأحزاب.

_ إننا نرى أن الأولوية لإعطاء الأحزاب السياسية  دوراً حقيقياً في الحياة العامة يتمثل بإقرار قانون إنتخاب ديمقراطي يعتمد التمثيل النسبي والقائمة الوطنية المغلقة وذلك لمغادرة آلية إنتخاب الفرد الذي تم تكريسه على مدار عقود إلى إنتخاب البرامج والرؤى التي تعتمدها الأحزاب, وبهذا تتمكن من المشاركة والترشح والوصول الى البرلمان, وليس  من خلال تخفيض المبلغ الثابت في نظام التمويل المالي هذا المبلغ الذي بالكاد يغطي نفقات الأحزاب من أجور مقرات ومصاريف إدارية ونشاطات، ولهذا نرى أنه من الضروري الفصل بين المخصصات السنوية الدورية للأحزاب السياسية, وبين مصاريف الإنتخابات النيابية /اللامركزية/والبلديات. نشير إلى أن هناك أنظمة مستقلة لتمويل الحملات الإنتخابية في عدد من البلدان العربية (المملكة المغربية والجمهورية التونسية) وهي أنظمة محكمة ومختبرة, وتلبي ما هو مطلوب. كما نؤكد على ضرورة إلغاء كل المحددات والقيود الواردة في قانون الأحزاب السياسية وخاصة الفصل المتعلق بالعقوبات, ووقف مساءلة الحزبيين على إنتمائهم الحزبي وملاحقتهم بلقمة العيش.

_ نؤكد على موقفنا بأن يكون التمويل المالي للاحزاب بقانون تقره السلطة التشريعية وليس بنظام تستخدمه الحكومات كيفما تشاء.

وعليه نعلن رفضنا التام لما ورد في كتابكم شكلاً ومضموناً, ونؤكد على ضرورة الحوار للوصول إلى نظام مالي يستجيب لمتطلبات الحياة الحزبية وتطويرها, من خلال اللقاء مع معالي الوزير لتقديم وجهة نظر أحزاب الائتلاف حول نظام التمويل المالي.

 

وتفضلوا بقبول فائق الاحترام

19/3/2019

ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى