بيانات وتصريحات الحزب

الوحدة الشعبية: إحياء ذكرى معركة الكرامة وشهدائها عبر رفض صفقة القرن

يتوجه المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني، بالتحية والتهنئة  لكافة أبناء الشعب الأردني، بمناسبة الذكرى الثانية والخمسين لمعركة الكرامة التي خاضها، جنبًا إلى جنب، جيشنا العربي الأردني والمقاومة الفلسطينية في مواجهة العدو الصهيوني.

تأتي ذكرى معركة لكرامة في هذا العام، والمنطقة العربية تمر بمرحلة مفصلية في تاريخها، تتجسد بتوجه الييمين الأمريكي المتطرف، وحليفه الصهيوني، لتصفية القضية الفلسطينية بشكل جذري ونهائي، من خلال ما يسمى بـ”صفقة القرن”، والتي يسعى هذا اليمين المتطرف، بكل جهده لتكون على حساب الأردن وفلسطين، ويمارس كافة أنواع الضغوط لفرض هذه الصفقة على الشعبين الأردني والفلسطيني والأمة العربية.

إننا في حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني وفي ذكرى معركة الكرامة وشهدائها الأبرار من أبناء جيشنا العربي والمقاومة الفلسطينية، نؤكد على أن الاحتفاء بالشهداء وتكريمهم، لا يمكن أن يكون إلا عبر رفض مشاريع تصفية القضية الفلسطينية –قضية العرب- وعلى رأسها ما يسمى بمشروع صفقة القرن. وأن رفض هذه الصفقة لا يكون عبر الشعارات فقط، وإنما من خلال تمتين وحدة الصف الداخلي، عبر تشكيل حكومة وحدة وطنية قادرة على بناء اقتصاد وطني حر ومستقل، لا يخضع لابتزازات المؤسسات الدولية.

في ذكرى معركة الكرامة، المجد والخلود لشهداء جيشنا العربي الأردني وشهداء المقاومة الفلسطينية الذين جسدوا بدمائهم معنى وحدة الدم، مركزية القضية الفلسطينية.

المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني

21 آذار 2019

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى