بيانات وتصريحات الحزب

الوحدة الشعبية: استدعاءات أمنية لأعضاء حزبيين وناشطين في الحراك

توقف المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني أمام الاستدعاءات الأمنية التي طالت مؤخرًا عددًا كبيرًا من قيادات وأعضاء حزبنا وأحزاب يسارية وقومية ووطنية، إضافة الى استدعاءات طالت ناشطين في الحراك الشعبي.

ويرى المكتب السياسي للحزب أن هذه الاستدعاءات الأمنية تكشف زيف الادعاءات الحكومية بالدعوة الى العمل الحزبي، وتؤكد مرة أخرى أن الحكومات المتعاقبة لا تريد حياة حزبية حقيقية وإنما أحزاب “ديكورات”، تسبح بحمد الحكومة.

ويؤكد المكتب السياسي للحزب على أن استمرار الاستدعاءات الامنية لن يثنينا عن الاستمرار في حراكنا إلى جانب القوى والحراكات الوطنية نحو إسقاط نهج التبعية وتشكيل حكومة إنقاذ وطني

وختم المكتب السياسي تصريحه بالدعوة إلى وقف هذه الاستدعاءات وإطلاق سراح كافة معتقلي الرأي.

المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني

30 نيسان 2019

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى