بيانات وتصريحات عامة

بيان صادر عن ائتلاف الاحزاب القومية واليسارية

عقد ائتلاف الاحزاب القومية واليسارية اجتماعا دوريا في مقر حزب الشعب الديمقراطي الاردني “حشد”, حيث ناقش الاجتماع عدداً من القضايا السياسية الداخلية والعربية, وخلص في نهاية الاجتماع إلى ما يلي:


1- الوضع الداخلي: في الوقت الذي يعتبر فيه الائتلاف أن قرار الافراج عن – اعضاء مجلس نقابة المعلمين – خطوة ايجابية, فانه يدعو إلى استكمال عملية الافراج لتشمل المعتقلين الاداريين على خلفية ازمة نقابة المعلمين وجميع المعتقلين السياسيين على خلفية حرية الرأي.
كما يدعو إلى وقف جميع الاجراءات التعسفية بشأن اغلاق مقرات النقابة ووقف عمل هيئاتها… إن من شأن الأفراج عن عمل النقابة وهيئاتها وكوادرها أن يوفر فرصة هامة لاستعادة الاجواء الطبيعية في الحياة السياسية والاجتماعية, ويتيح المجال لأجراء الانتخابات النيابية والنقابية بعيداً عن الاحتقان الداخلي الذي تسببت به اجراءات الاغلاق والاعتقال وكافة اشكال الاعتداء على الحريات الديمقراطية في البلاد.
2- يقرر ائتلاف الاحزاب القومية واليسارية بكل مكوناته المشاركة في الانتخابات النيابية المقبلة ترشيحا وانتخاباً, وعلى اسس تضمن تشكيل قوائم وطنية باسم الائتلاف على قاعدة برنامج سياسي وطني ديمقراطي يعبر عن تطلعات شعبنا نحو التقدم والتغيير.
3- يرى الائتلاف أن الانعطافات السياسية الخطيرة التي يمرّ بها وطننا العربي والاقليم وانعكاساتها الحادة على الاوضاع العامة في البلاد, تستدعي درجة عالية من اليقظة والتلاحم الداخلي, فحماية الوطن وتاريخه ومقدراته مسؤولية كبرى, تتقدم على جميع الاولويات.
في ذات الوقت, يعبر الائتلاف عن قلقه البالغ من مخاطر التدخلات الخارجية في الشأن العربي, خصوصاً الضغوط الكبرى التي تمارسها الادارة الامريكية من اجل انخراط مزيد من الدول العربية في سياسات التطبيع مع العدوّ الصهيوني, وتشكيل محاور عربية لدعم المشاريع الاقتصادية والسياسية في هذا النطاق, وعليه فإن الائتلاف يؤكد على اهمية مقاومة هذه التدخلات والعمل بأقصى طاقة على وحدة القوى الوطنية والديمقراطية على اساس برنامج نضالي مشترك.
25 / 8 / 2020
ائتلاف الاحزاب القومية واليسارية

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى