بيان صادر عن حزب الوحدة الشعبية تضامناً مع جمعية “وعد” البحرينية

يعرب المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني عن تضامنه مع الرفاق والأصدقاء في جمعية العمل الوطني الديمقراطي “وعد” البحرينية، التي أصدر القضاء البحريني قراراً بحلها يوم أمس الأربعاء.

ويؤكد المكتب السياسي للحزب أن هكذا إجراءات لا يمكن أن تسهم في إخراج البحرين من أزمتها السياسية، ولا يمكن لها أن ترتقي بالعملية الديمقراطية هناك، خاصة وأن جمعية العمل الوطني الديمقراطي “وعد” تضم قيادات وطنية بحرينية تقدمية وقومية عروبية، على رأسها المرحوم عبدالرحمن النعيمي مؤسس الجمعية والمناضل إبراهيم الشريف وغيرهما.

إننا نطالب الحكومة البحرينية بوقف إجراءاتها تجاه جمعية وعد وأعضائها، والتراجع عن قرار حلها، كخطوة أولى نحو إخراج هذه الدولة الشقيقة من أزمتها السياسية.

حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني

1 حزيران 2017