بيانات وتصريحات عامة

تجمع اتحرّك يدين إقامة مؤتمر بعنوان “قوة القصة في التعليم الديني” ويصفه بالتطبيعي

فوجئ تجمع اتحرك لدعم المقاومة ومجابهة التطبيع بانعقاد المؤتمر المشار اليه اعلاه في يومه الثالث في فندق القدس الدولي في عمان وبمشاركة اردنيين وعرب ومن الكيان الصهيوني والذي تقيمه منظمة مبادرة الأديان وهي منظمة غير ربحية تهدف الى الترويج لتعاون دائم ويومي بين الأديان, والى انهاء العنف المدفوع دينياً, وخلق ثقافة السلام..الخ ويتخذ فرعها المخصص لإقليم الشرق الأوسط وشمال افريقيا من الأردن مقراً له.

ويشير التجمع إلى أن هذا المؤتمر ينعقد في ظل التسارع الرسمي العربي للتطبيع مع الكيان الصهيوني باستقبال المجرم نتنياهو واستقبال فرق رياضية ورفع العلم الصهيوني في بعض العواصم العربية . ويأتي في الوقت الذي يمارس فيه العدو الصهيوني اجرامه بحق أبناء شعبنا الفلسطيني ومسيرات العودة في غزة . فبدلا من الانتصار للحق الفلسطيني ومقاطعة الكيان الصهيوني يزداد تسويق العدو من خلال بعض الأنظمة التي تحاول جعل هذا التطبيع مقبول على المستوى الشعبي .

إن تجمع اتحرّك يعتبر بأن العنوان الديني كبوابة لتسويق التعايش من خلاله يعد من اخطر العناوين الثقافية وذلك لان العدو الصهيوني ومروجي التطبيع معه يهدفون الى انتاج وعي جديد مزور حول طبيعة الصراع وترويج خطاب التعايش والسلام والحب … الخ بين المُعتدي والمعتدى عليه .

ويعتبر التجمع تمييع الصراع مع العدو الصهيوني بجعله صراعا دينيا لا يخدم سوى العدو الصهيوني الذي استخدم الدين اليهودي لصالح الحركة الصهيونية . ومن هنا فإننا ندعو إلى مقاطعة كل ما ينتجه هذا المؤتمر وغيره من مؤتمرات التضليل ، ومقاطعة الجهات المنظمة لها .

#لا_للتطبيع

#اتحرّك

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق