بيانات وتصريحات عامة

تدعو لجنة حماية الوطن ومقاومة التطبيع النقابية كل مكونات شعبنا لإسقاط اتفاقية الغاز المسروق.

في الوقت الذي يكرس العدو الصهيوني والإدارة الأمريكية خطوات صفقة القرن على الأرض ومنها ضم القدس والاعتداء على الوصاية على المقدسات في القدس وضم مناطق ج من أراضي الضفة الفلسطينية، تصر الحكومة الأردنية على المضي قدما في تنفيذ اتفاقية الغاز الفلسطيني المسروق مع العدو الصهيوني، الذي هدد بتعطيش عمان، ضاربة بعرض الحائط كل المطالبات النقابية والحزبية والشعبية بإلغاء هذه الاتفاقية التي تكبل الاردن اقتصاديا وترهن السيادة الأردنية وأمن الطاقة في يد العدو الصهيوني.

لذا فإننا في لجنة حماية الوطن ومقاومة التطبيع النقابية نؤكد على موقفنا الثابت برفض كل أشكال إزالة حالة العداء مع الكيان الصهيوني العدو الأول، وندعو كل الزملاء النقابيين للمشاركة في المسيرة الشعبية التي دعت لها الحملة الوطنية الأردنية لإسقاط اتفاقية الغاز مع الكيان الصهيوني وذلك يوم الجمعة الموافق 2020/1/17 الساعة 12:30 من ساحة المسجد الحسيني بعمان.
والمشاركة في الوقفة الاحتجاجية امام مجلس الأمة الأردني تزامنا مع جلسة مشروع منع استيراد الغاز من الكيان الصهيوني يوم الاحد 2020/1/19 الساعة العاشرة صباحا.

عاش الاردن حرا مستقلا
عاشت فلسطين عربية من النهر الى البحر

لجنة حماية الوطن ومقاومة التطبيع النقابية
2020/1/15 عمان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق