بيانات وتصريحات عامة

تصريح صحفي صادر عن ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية

انتصر المعلم فانتصر الوطن

يعبر ائتلاف الاحزاب القومية واليسارية، عن بالغ تقديره للنجاح الذي حققه نضال المعلمين دفاعاً عن حقوقهم المعيشية، كما تثمن احزاب الائتلاف عاليا، وحدة موقف قطاع المعلمين والالتفاف الشعبي الواسع حول المطالب المشروعة لهذا القطاع الاهم من قطاعات شعبنا.

لقد عبرت احزابنا منذ اليوم الاول الذي بدأ فيه حراك المعلمين عن موقفها الواضح مع مطالب المعلمين، واعتبرت أن الاسباب الرئيسية التي تقف وراء الحراك ثم الاضراب، هي السياسات الاقتصادية الخاطئة التي تنتهجها الحكومات المتعاقبة استجابة لوصفات المؤسسات النقدية الدولية، كما اعتبرت أن النجاح الذي تحقق هو نتيجة إمكانات وقدرات شعبنا الأصيل الذي يختزن في وجدانه طاقات وتجارب تاريخية هامة.

ونحن إذ نثمن هذا التحرك الجماهيري المدعوم من كافة أطياف شعبنا الأردني ومؤسساته وأحزابه، لنؤكد على أنه بات من الضروري أن تعيد الحكومة كل حساباتها أخذة بعين الاعتبار أن هناك الكثير من القضايا المعيشية والديمقراطية والمطلبية التي تحتاج إلى حلول وطنية جادّة.

إن روح المسؤولية الوطنية تفرض علينا كأحزاب وطنية، أن نطالب الحكومة الأردنية إعادة النظر فعلاً في أساليب ونهج ومعالجة القضايا الهامة في حياة المواطنين، وعدم الارتهان الى نهج التلويح بالحلول الامنية والتهديد والملاحقة والمساءلة.

اننا نؤكد أن العملية التعليمية برمتها هي أيضاً بحاجة ماسة الى إحداث نقلة نوعية منظورة ومتقدمة حتى تستطيع أن تخرج من أزمتها الخانقة التي تتمثل بوجود استعصاءات كبرى في الحالة التربوية وتدني مستوى التعليم بكافة مراحله ومحاوره.

 

عمان في 6/10/2019

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق