بيانات وتصريحات عامة

تصريح صحفي صادر عن ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية

تلقى ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية باستياء شديد القرار القاضي بتجميد صلاحيات الهيئات القيادية المنتخبة في نقابة المعلمين ووقف النقابة عن العمل واغلاق مقارها لمدة عامين وتدين هذا القرار.
إن هذا القرار يأتي في إطار سياسة ممنهجة تمارس منذ فترة ليست قصيرة من الزمن تستهدف التضييق على الحريات الديمقراطية والعامة، وخاصة حرية التعبير والتنظيم.
إن ائتلاف أحزابنا الذي لم يتوان يوماً عن حض السلطة التنفيذية على عدم انتهاك حريات وحقوق المواطنين المكفولة في الدستور، وتجنيب أي إجراء من شأنه أن يسيء الى هيبة وسمعة الدولة الأردنية على الصعيدين الإقليمي والدولي، يدعو الى التراجع عن هذه الخطوة، ووقف العمل بقانون الدفاع لانتفاء الأسباب التي أقر من أجلها لأنها لا تخدم الحاجة الماسة وتبديد حالة الاحتقان المتنامية في البلاد، والناجمة عن اشتداد الأزمة الاقتصادية – الاجتماعية الخانقة التي تعمقت في ظل وباء كورونا.
إن ائتلاف أحزابنا القومية واليسارية يطالب بإطلاق سراح جميع الموقوفين من أعضاء قيادة نقابة المعلمين الذين تم توقيفهم على خلفية القرار آنف الذكر، وجميع الموقوفين من النشطاء السياسيين.
ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية

  • حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني
  • حزب الشعب الديمقراطي الأردني / حشد
  • الحزب الشيوعي الأردني
    عمان في 27/7/2020
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق