بيانات وتصريحات عامة

تصريح صحفي صادر عن الملتقى الوطني للاحزاب والقوى والشخصيات القومية واليسارية

تصريح صحفي
صادر عن الملتقى الوطني للاحزاب والقوى والشخصيات القومية واليسارية
حول القرار الأمريكي بمنح الشرعية للمستوطنات الصهيونية
يعتبر الإعلان الأمريكي الأخير حول شرعية الاستيطان احدى حلقات ما يسمى بصفقة القرن والتي تستهدف ابتلاع الضفة الغربية وتصفية القضية الفلسطينية والهيمنة على المنطقة العربية برمتها، كما تزامنت هذه التصريحات مع قرار العدو الصهيوني بضم أراضي غور الاردن وشمال البحر الميت مما يؤكد طبيعة التحالف الاستراتيجي بين الكيان الصهيوني والولايات المتحدة وتشكل الإدارة الاميركية الممول والداعم الرئيسي سياسياً وعسكرياً للسياسات العدوانية التوسعية للعدو، وأيدي زعماء أميركا ملطخة بدماء الشعوب العربية عامة والشعب الفلسطيني خاصة.
ويعتبر الملتقى الوطني أن الموقف الرسمي الذي تم اختزاله بتحذيرات الحكومة الأردنية من تغير الموقف الأميركي واستنكار القرار الصهيوني لا يمثل الرد الحازم المطلوب ولا يعبر عن إرادة شعبنا الرافض للسياسة العدوانية الأمريكية والرافض لسياسة التبعية والارتهان التي تحكم الموقف الرسمي، فالموقف الأميركي واضح للقاصي والداني ارتباطه بمصالح الاحتكارات الرأسمالية والامبريالية العالمية وأطماعهم في المنطقة، ويشكل الكيان الصهيوني أهم ركائزهم في الإقليم.
لذلك فإن الملتقى الوطني للقوى والأحزاب والشخصيات القومية واليسارية يؤكد على مطالب الشعب الأردني بالرد الحازم على السياسات العدوانية الصهيونية والأمريكية باغلاق سفارة الكيان وطرد السفير والغاء معاهدة وادي عربة وكل الاتفاقات المشبوهة المترتبة عليها.
ويعتبر الملتقى أن الجديد فهو تهافت الموقف العربي الرسمي بالتطبيع مع العدو الصهيوني، وإقامة التحالفات السياسية والاقتصادية والعسكرية، وفتح القنوات المباشرة والعلنية مع العدو وإقامة الندوات والمؤتمرات المشتركة، في الوقت الذي يتعرض فيه الشعب الفلسطيني لأشرس هجمة من العدو الصهيوني، فما كان يطرح سراً من قبل النظام العربي الرسمي اصبح الآن يطرح بشكل علني وبدون خجل، وكذلك حيال الموقف الأميركي الذي يعبر عن العداء المطلق والشراكة مع العدو الصهيوني لتكريس الاحتلال على الأرض العربية وتصفية القضية الفلسطينية، والسبب ضعف وهشاشة الموقف العربي والتبدل في موازين القوى.
ويهيب الملتقى الوطني بجماهير شعبنا وقواه الوطنية والقومية والتقدمية وعلى امتداد الوطن العربي بإقامة أوسع تحالف في مواجهة السياسات التوسعية الصهيونية المدعومة من الولايات المتحدة والرجعية العربية.
عمان في 20/11/2019
الملتقى الوطني للأحزاب والقوى والشخصيات القومية واليسارية
الناطق الرسمي
د.سعيد ذياب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق