جمعة التضامن مع الأسرى: مسيرات في الزرقاء والنصر وفعالية شبيبة وأخرى للفتيان الأيتام

انطلقت يوم أمس بعد صلاة الجمعة مباشرة، مسيرتان تضامناً مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال الصهيوني.

ففي العاصمة عمان، خرج المئات من مخيم النصر في مسيرة دعت إليها شبيبة حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني، وشاركت فيها فعاليات وقوى محلية.

كما انطلقت من مسجد عمر بن الخطاب في وسط مدينة الزرقاء، مسيرة دعت إليها القوى والفعاليات الحزبية والشعبية، ورفعت فيها صور الأسرى المضربين عن الطعام، كما ألقى الرفيق عماد المالحي عضو المكتب السياسي لحزب الوحدة الشعبية ومسؤول منطقة الزرقاء في الحزب كلمة أكد فيها على استمرار الفعاليات الشعبية التضامنية مع الأسرى، وطالب الحكومة الأردنية بتحمل مسؤولياتها كرئيس للقمة العربية بالتوقف عن تجاهل قضية الأسرى والتحرك الفوري لإنقاذ حياة أكثر من 180 أسير فلسطيني في سجون الاحتلال.

على صعيد متصل، أقامت شبيبة حزب الوحدة الشعبية في منطقة عمان الأولى، يوم أمس فعالية توعوية للفتيان الأيتام، وذلك في جمعية الفتى اليتيم في مخيم الحسين. وقام شبيبة الحزب بتقديم محاضرات للفتيان حول حق العودة والتحرير، وتوعية وتثقيف الفتيان لمعركة الأمعاء الخاوية وجوهر الصراع مع الصهاينة.

كما أقيمت ليلة أمس الجمعة في خيمة الكرامة فعالية شبابية تضامناً مع الأسرى، واشتملت الفعالية على محاضرة حول تاريخ الإضراب عن الطعام، واسكتش مسرحي قدمته “فرقة ورد المسرحية ” ، إضافة إلى فقرة موسيقية ملتزمة لفرقة “شو هالأيام”.

هذا وتستمر فعاليات خيمة الكرامة التي يقيمها ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية للتضامن مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال، حيث يعقد في تمام الساعة السابعة من مساء اليوم السبت، وبتنظيم من جمعية مناهضة الصهيونية لقاءً موسعاً يتحدث فيه كل من: المهندس ليث شبيلات، د.حياة الحويك عطية  والأستاذ علي الأطرش، ويدير اللقاء الأسير المحرر الرفيق مروان المالحي.
عنوان الخيمة: الساحة الخارجية لمقر حزب الوحدة الشعبية/جبل الحسين/خلف مديرية صحة العاصمة

الدكتور سعيد ذياب / أمين العام لحزب الوحدة الشعبية
الناطق الرسمي باسم ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية
13 أيار 2017