نشاطات حملة ذبحتونا

ذبحتونا أمام رئاسة الوزراء: هل أصبح التعليم حكراً على الأغنياء يا دولة الرئيس؟!!

1نداء الوطن

ضمن حملتها لمواجهة استراتيجية التعليم العالي، نظمت الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة “ذبحتونا” اعتصاماً أمام رئاسة الوزراء و ذلك في تمام الساعة الرابعة من عصراليوم الأربعاء 26 آب وذلك احتجاجاً على السياسات الرسمية للحكومة والرامية لخصخصة الجامعات و”منع الفقراء من دخول الجامعات”.

و رفع المشاركون شعارات و يافطات تندد بؤسس القبول الجامعي وفتح البرنامج الموازي على مصراعيه والذي أدى إلى حرمان الفقراء من دخول الجامعات .

ومن هذه الشعارات :

92% من قبولات الطب في الجامعات الرسمية .. إستثناءات .

واسطة + فلوس = شهادة جامعية

4500 دينار الكلفة السنوية لدراسة الهندسة في الجامعات الرسمية .

جامعات شعبية ، تعليم ديمقراطي ، ثقافة وطنية

رسوم فصل جامعي = حق سيارة

كما قام المشاركون بتوزيع منشور على المارة يوضح حقيقة واليات تحايل إدارات الجامعات الرسمية لرفع رسومها .

كما تم خلال الإعتصام توزيع أكواب ماء كتب عليها (جامعات مش شركات ، التعليم للفقراء أيضاً).

في ختام الفعالية قام وفد من الحملة بالتوجه إلى مبنى رئاسة الوزراء لتسليم رسالة موجهه من ذبحتونا إلى دولة رئيس الوزراء ، إلا أن الموظفين هناك رفضوا إستلام الرسالة بحجة إنتهاء فترة الدوام .

وتاليأً نص الرسالة التي تحمل برنامج النقاط العشرة لمطالب الحملة:

دولة رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور          المحترم

تحية طيبة وبعد،

إيماناً بحق المواطن الأردني بحياة كريمة تضمن له مجموعة حقوقه التي يكفلها الدستور الأردني، ونظراً لممارسات إدارات الجامعات الرسمية ومجالس التعليم العالي المتعاقبة والتي تصب جميعها في خانة خصخصة جامعاتنا الرسمية، والتي أدت إلى طبقية التعليم واحتكار الأغنياء له وحرمان الفقراء من دخول الجامعات الرسمية، كما أدت إلى تدهور التعليم العالي في الأردن وضرب سمعته – وهو الأمر الذي أقرّت به الإستراتيجية الوطنية للتعليم العالي-، حيث وصلنا إلى مرحلة أن يقوم أحد وزراء التعليم العالي السابقين بوصف حالة التعليم في الأردن بأنه “في غرفة الإنعاش“.

من هذه المنطلقات، وحرصاً منا على أن تكون احتجاجاتنا منهجية ومبنية على برنامج واضح، فإننا يا دولة الرئيس نضع بين أيديكم مطالبنا التي نرى أنها تشكل خطوة رئيسية نحو وقف تغوّل العقلية المالية على سياسات جامعاتنا وتعمل على الارتقاء بالتعليم العالي.

وتالياً مطالبنا التي نأمل أن يتم دراستها بعناية، مع استعدادنا الكامل على الدخول في حوار جدي لبحث إمكانيات وآليات تطبيقها:

1_ التراجع عن قرار رفع رسوم البرنامج الموازي والدراسات العليا في الجامعات الرسمية والتي ابتدأت إدارة الجامعة الأردنية بتطبيقه ابتداء من العام الدراسي الماضي (2014/2015)، حيث تم رفع رسوم البرنامج الموازي لكافة التخصصات بنسب تتراوح بين (30% – 100%)، كما تم رفع رسوم الدراسات العليا لكافة التخصصات بنسب تراوحت بين (100% – 200%)، كما قامت إدارة جامعة مؤتة برفع رسوم الدراسات العليا، فيما قامت جامعة اليرموك برفع رسوم الموازي.

2_ إلغاء قرار الدفع قبل التسجيل الذي تم تطبيقه في معظم الجامعات الرسمية في السنوات الأخيرة الماضية، حيث جاء هذا القرار ليحرم العديد من الطلبة من استكمال تعليمهم بشكل  منتظم نتيجة عدم توفر المبلغ المطلوب وإياهم مما يضطرهم لتأجيل الدراسة.

3_ وقف كافة القرارات المتعلقة برفع أسعار الخدمات المقدمة للطلبة، وبخاصة رفع سكن الطالبات ووجبات الطعام وغيرها.

4_ وقف خصخصة المرافق الجامعية والكافتيريات، وإلغاء كافة العطاءات الممنوحة للمطاعم والشركات.

5_ إعادة  جدولة الرسوم الجامعية للتخصصات التي تم استحداثها في السنوات الأخيرة الماضية.

6_ شطب كافة بنود الإستراتيجية الوطنية للتعليم العالي التي تنص على رفع الرسوم الجامعية.

7_ إعادة  الدعم الحكومي للجامعات الرسمية، وتوزيع عوائد الضرائب المخصصة للجامعات بالتوازي مع تقليل أعداد المقبولين على البرنامج الموازي، تمهيداً لإلغاءه.

8_ إعادة النظر في أسس القبول الجامعية بما يحقق العدالة والمساواة بين الطلبة.

9_ إلغاء كافة الاستثناءات التي من شأنها منح المقعد الجامعي بناءاً على مفاضلة أو تمييز بحيث تقتصر الاستثناءات على توفير الرسوم الجامعية لمستحقيها.

10_ إعادة النظر بمنظومة الدبلوم وامتحان الشامل، سواء من ناحية الرسوم التي تم رفعها، أو من ناحية آلية امتحان الشامل أو من ناحية أسس التجسير.

.. آملين أن تصلكم هذه الرسالة وأن تحظى باهتمامكم لما فيه خدمة الوطن ومصلحة المواطن.

وتفضلوا بقبول فائق الاحترام

الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة “ذبــحـــتــونــــــــا

عمان في 26 آب 2015

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى