أخبار محلية

ذبحتونا تعقد مؤتمراً صحفياً السبت، وتتهم الحكومات المتعاقبة باعتبار العلم سلعة / مرفق وثيقة

logo thab7toona

تعقد الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة “ذبحتونا” مؤتمراً صحفياً  في تمام الساعة الواحدة من ظهر يوم السبت 27 حزيران 2015 في مقر حزب الوحدة الشعبية حيث سيتم الكشف عن قراءة حملة ذبحتونا للإستراتيجية الوطنية للتعليم العالي والإعلان عن الخطوات التصعيدية القادمة للحملة.

على صعيد متصل، استنكرت الحملة ما تم ذكره في الإستراتيجية الوطنية للتعليم العالي في محور التمويل حيث تنص الإستراتيجية حرفياً على: ((رفع رسوم البرنامج العادي وتوحيدها وبخاصة للتخصصات ” ذات الرسوم المنخفضة جداً ” وذات ” الإقبال الشديد “)) : والمقصود هنا التخصصات الطبية بالذات والعلمية بشكل عام.

إن وضع مجلس التعليم العالي لهذا الهدف (رفع الرسوم في الكليات الطبية) يدلل مرة أخرى على استخفاف بعقلية المواطنين وجهل في الواقع المعيشي للمواطن، إضافة إلى طغيان العقلية التجارية على تفكير واضعي الإستراتيجية.

 إننا في حملة “ذبحتونا” نرى أن استخدام واضعي الإستراتيجية لمصطلح ” التخصصات ذات الإقبال الشديد ” هو أمر معيب بحق أعلى مؤسسة حكومية تُعنى بالتعليم العالي، حيث يعكس استخدام هذا المصطلح عقلية تجارية ربحية تدير التعليم العالي.

فبالنسبة لواضعي الإستراتيجية زيادة الإقبال على تخصص ما يكفي لرفع رسومه ومن على قاعدة ” العرض والطلب والاستغلال” وهو أمر يؤسس ليس فقط لخصخصة الجامعات، بل تحويلها من جامعات وتعليم إلى مولات وبضاعة خاضعة لمبدأ السوق المفتوح والعرض والطلب.

هذا وستقوم الحملة بعرض تفاصيل هامة حول ما تخطط له الحكومة فيما يخص مستقبل التعليم العالي والجامعات حيث ستكشف عن ما تخطط له الحكومة للجامعات للخمس أعوام القادمة، والجامعات والتخصصات التي ستعمل الحكومة على رفع رسومها العام الدراسي القادم، وعن رسوم كلية الطب في الأعوام القادمة وكيف سيتم تقسيم الجامعات الرسمية إلى جامعات للأغنياء وأخرى للفقراء.

الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة “ذبحتونا”

25 حزيران 2015

strategy fees

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى