الأخبارنداء الوطن

صدور العدد 136 من جريدة نداء الوطن: ملف خاص عن العلاقات الأردنية السورية

 صدر العدد 136 من جريدة نداء الوطن، للاطلاع على النسخة الإلكترونية عبر الرابط التالي:

https://urlzs.com/LAJUf

تقرؤون في هذا العدد:

ملف العدد:

الولايات المتحدة تفرض حصارًا اقتصاديًا على سورية عبر أدواتها في المنطقة

هل يخضع الأردن الرسمي لابتزاز الأمريكان ويشارك في حصار سورية اقتصاديًا؟! 

 حراك الرابع بين النجاح في ديمومته والإخفاق في التحشيد: ما الذي اختلف بين رمضانين؟!

 

نـــداؤنا:

مؤتمر البحرين و”الاستسلام” نحو وهم الازدهار

فايز الشريف يكتب :  مهدي عامل… مشروع فكري  لم يكتمل

 

تقارير إخبارية:

الوحدة الشعبية: استدعاءات أمنية لأعضاء حزبيين وناشطين في  الحراك

ذبحتونا تكشف بالوثائق: الهدف من الدورة الواحدة للتوجيهي  توفير النفقات وتنفيذ إملاءات البنك الدولي

ذبحتونا: يوم الطالب الأردني مناسبة  للتأكيد على الحق في حرية العمل الطلابي والتصدي لنهج الخصخصة

الوحدة الشعبية في ذكرى الاستقلال: خضوع الأردن لإملاءات صندوق النقد الدولي يفقده قراره السيادي

حراك الرابع بين النجاح في ديمومته والإخفاق في التحشيد: ما الذي اختلف بين رمضانين؟!

وفد من حملة الغاز يلتقي رئيس مجلس النواب والطرفان يؤكدان على إسقاط اتفاقية الغاز

وفد من اتحرك يستقبل البطل محفوظ  بعد رفضه لقاء لاعب صهيوني

بتنظيم من شـــبيبة حـزب الـوحـدة الشــعبية اخــتتام فـعـالـيـات أسـبوع الشـباب الأردنـي الأول

اللقاء الوطني في ذكرى النكبة: إحياء ذكرى النكبة يتم عبر التصدي  لصفقة القرن والتأكيد على حق العودة لللاجئين

مخيم البقعة يحيي ذكرى النكبة

جدارية حق العودة ومهرجان لشبيبة حزب الوحدة في ذكرى النكبة

إجماع وطني فلسطيني على رفض المشاركة بمؤتمر البحرين وخدعة السلام الاقتصادي

بحضور شخصيات حزبية ونقابية ونيابية وتغطية إعلامية واسعة عبيدات يعلن إشهار التجمع الوطني للتغيير ويؤكد على المطالبة بإصلاحات جذرية

 

عبدالمجيد خندقجي: الوضع الاقتصادي الأردني وصفقة القرن

د. موسى العزب: هل أصبحت القائمتان الخضراء والبيضاء خارج أُطر النقابات المهنية؟!

محمد البشير: حول مفهوم الاستقلال في ظل التبعية الاقتصادية

محمد محفوظ جابر: يوم القدس العالمي و «قطار ترامب»

عبدالله الجمل: حرب على إيران أم تمهيد لتمرير مؤتمر المنامة؟!

وسام الخطيب : مختصون: صفقة القرن ليست قدرًا والشعب الفلسطيني قادر على إسقاطها بوحدته وصموده

معاذ قصراوي: أزمة ترامب-هواوي ، اتفاقية الغاز وصفقة القرن لم تمر

حاتم استانبولي: الفصل الاخير من صفقة القرن

فايز الشريف: مهدي عامل… مشروع فكري لم يكتمل

الدكتور موفق محادين: الدراما والسياسة الباشا، الهيبة، خمسة ونص وغيرها

الدائرة العمالية في حزب الوحدة الشعبية: تقليصات الأونروا خدماتها في مجال التعليم

مازن عليان: هجرة اللقالق / مترجمة عن المالطية للروائي المالطي الأردني  «وليد نبهان»

بورتريه: عبد القادر الحسيني ومتلازمة البندقية والموقف والشهادة

د. فاخر الدعاس: «كتبة» الوحي الرسمي ومؤتمر المنامة

 

حزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني / دائرة الإعلام

29 /أيار/2019

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. أبو عزمي قائدا ومناضلا ،،
    للعزاء طقوس ،، وقد فاتني موعد ادائها ، وللرثاء عبارات وكلمات لا اتقن فن ترتيلها ، فالإغتراب والشتات تكالبا علينا ، وحالت دون ان تمنحني شرف وداعك أو المشاركة في تشييع جثمانك ، مغفرة يا امنا.. يا ام عزمي لم استطيع تقبيل راسك ، ومعذرة للرفاق لعدم استطاعتي الوقوف الى جانبهم كتفا بكتف لتقبل واجب عزاء رفيقنا ابا عزمي .
    رفيقنا العزيز في الامس ودعناك جسدا ، ولكن روحك ستبقى بينا ، في كل مجلس او ساحة نضال ستكون روحك حاضرة معنا ، صدقك وعطاؤك وتفانيك سيكون مرشدا لأجيال كنت لها اخا ورفيقا وصديقا ومعلما ، ابتسامتك كانت تمنح الأمل في احلك الظروف والأزمات . ابو عزمي في مسيرته لم يزاحم على مقعد ، ولم يتسلق للوصول الى منصب ، كان قائدا في الميدان والعطاء ، يرفض ان يزاحم ليجلس في الصف الأول ، لم يسابق احدا على جاه او منصب ، الكراسي والمناصب كانت تتزاحم اليه وكان يدر لها ظهره ،
    عبدالله خليل نموذج للانسان والإنسانية حمل هموم شعبه ووطنه من منفى الى منفى ؛ عاش مع الشتات وتعايش معه الفقر ، ولكن حلم العودة الى جذوره والى قريته لم يفارقه يوما ، وبدأ نضاله مبكرا من خلال انضمامه لحركة القوميين العرب في جنين ، ومرة اخرى اصر الشتات واللجوء على مطاردة رفيقنا ليكررمشهدية اللجوء في عام 1967 الى عمان ، لم يجلس ولم ينتظر ولم يطل التفكير ، ليجد مكانه الى جانب الكثير من ابناء شعبنا في اعلان الكفاح المسلح من خلال الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين .
    كان امله وعمله لتحرير فلسطين ، ولكنه في الوقت نفسه يعتز بانتمائه وحبه للاردن وطنا وترابا وشعبا ، حبه للاردن واردنيته كان واضحا وجليا لكل من عاشره ولازمه وشاركه النضال ، وكاي اردني وطني كان دوما شعاره من اجل تحرير فلسطين ومن اجل اردن وطني ديمقراطي ، فكان عضوا مؤسسا في حزب الوحدة الشعبية الديموقراطي الأردني ، حزب وجد فيه مكانه ودوره ليؤدي واجبه الوطني والتحرري، هذا الحزب الذي تميز دوره بجهود رفاقه المخلصين .
    انحاز ابو عزمي الى الفقراء والطبقة العاملة ، حمل همومها وناضل من اجلها ، وبحكم الوظيفة انضم الى نقابة المصارف ولم يكن لمنظمة للجبهة الشعبية حضورا يذكر ، ناضل وكافح ، واستطاع مع عدد محدود من الرفاق بناء وتاسيس قاعدة حزبية ونقابية لمنظمة الجبهة الشعبية وفرض نفسه وتنظيمه ورفاقه في التحالفات والصراعات التي كانت بين القوى الوطنية ، كان ابو عزمي يناضل من اجل تحالفات وطنية شاملة ، كان صادقا في تحالفه وشريفا في المنافسة .
    ناضل ابو عزمي مع الطبقة العاملة ولمصالحا ، انتخب عضوا للهيئة الادارية للنقابة العامة للمصارف والتامين والمحاسبة ، ونائبا للرئيس ورئيسا للنقابة ، وعضوا في المجلس المركزي لأتحاد نقابات العمال في الأردن ، ومثل عمال الأردن والحركة النقابية في العديد من المؤتمرات العمالية داخليا وخارجيا ،
    خاض الرفيق ابو عزمي نضالاات من اجل انتزاع بعضا من الحقوق والإمتيازات ، كان مفاوضا صلبا مع ادارات البنوك وشركات التامين ووزارة العمل ، حقق ورفاقه وزملاؤه في النقابة الكثير من الإنجازات التي ما زالت شاهدة للعيان ، وكذلك خاض حملات تضامن مع مطالب القطاعات والنقابات العمالية الآخرى .
    معذرة رفيق لأني قاصر عن اعطائك الجزء اليسير من حقك علينا ، ودعناك بالأمس قائدا وطنيا ونقابيا متميزا ، ذكراك الطيبة ، وروحك ستبقى معنا مرشدا ، وداعا ايها الفارس واامناضل و القائد النقابي العمالي ، لقد تركت لنا ارثا نضاليا ومسيرة يجب علينا العمل على اكمالها والحفاظ على صدقيتها ونقاءها ، لروحك المجد والخلود رفيقنا العزيز .
    محمد قاسم عابوره – دبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق