أخبار دولية

صمت وسائل الإعلام الأمريكي على جريمة القتل البشعة تدلل على زيف الإدعاء الغربي بمحاربة الإرهاب

 

جريمة1

على أثر قيام الإرهابي كرايغ ستيفن هيكس (46 عاما) بقتل 3 طلبة عرب بالرصاص ليلة الثلاثاء 10 شباط في مدينة تشابل هيل الجامعية في ولاية كارولينا الشمالية، شهدنا غياب التغطية الإعلامية للجريمة، وحتى غياب لإدانة هذا الحادث الإرهابي، الأمر الذي يدلل على زيف الإدعاء الأمريكي والغربي بمحاربة الإرهاب.

ويشار إلى أن هذا النوع من الجرائم يلاقي عادة اهتماما واسعا من الإعلام الأمريكي على عكس ما حصل مع جريمة تشابل هيل، لأن دوافع قتل ضياء بركات (23 عاما) وزوجته يسر أبو صالحة (21 عاما) وشقيقتها رزان (19 سنة) دوافع عنصرية، وضعف التغطية الإعلامية للحادثة يعود إلى كون الضحايا الثلاث من العرب.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى