Uncategorized

عندما تسقط أوراق الشجر الصفراء / جهاد المنسي

في العید، أحادیث كثیرة، أسئلة حائرة، بعضھا سیاسي، اجتماعي، اقتصادي، وبعضھا تحلیلات متنوعة في مواضیع شتى، فسواد الأردنیین باتوا محللین سیاسیین واقتصادیین، وحتى فلكیین، إذ إن تحلیلاتھم وصلت لحد الجدل حول ھلال شوال، وإن كان رصده صحیحا، ومدى انسجام رؤیة ھلال العید في ھذا القطر مع رؤیته في قطر آخر.

رغم كثرة المحللین السیاسیین عبر مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، فإن العید لا یخلو من كلام عمیق من بعضھم في قضایا شتى، بعضھم یحمل الحكومة مسؤولیة ما آلت الیه اوضاعنا الداخلیة والاقتصادیة، والبعض یحمل جھات بعینھا تلك المسؤولیة.

الحكومة تحضر في كل عید، وحجم نقدھا كما دوما مرتفع الوتیرة بلا تحفظ، وتشخیص الازمة یختلف من مكان لآخر، فمنھم من یرى أن الحكومة خلال عام من عمرھا كانت تعمل على تمریر الوقت دون حل جذري، ومنھم من یرى انھا كانت بعیدة كل البعد عن وضع ید حقیقیة على مكامن الخلل، وتذھب لأماكن أقل (وجع رأس) في محاولة منھا لاظھار انجاز مفترض.

كما ان ھناك من یخرج من نقاش ازماتنا الاقتصادیة، والاجتماعیة، للكلام عن ازمات محیطنا، فتحضر صفقة القرن الامیركیة المفترضة، بكل ما فیھا من تداعیات اقلیمیة ومحلیة ذات صلة بالأردن، ویحضر ما یقترفھ الكیان الصھیوني في فلسطین المحتلة، والقدس وتدنیس المقدسات الاسلامیة والمسیحیة.

كما یحضر في العید كلام الأردنیین عن الیمن وما یعانیه من مرارة الموت وقسوته، والسودان المنقلب على ربیعھ المفترض، وما یجري في بلد الملیون ونصف الملیون شھید الجزائر، ومن ثم ما یجري في بلاد الرافدین العراق، وایضا الازمة بین جارتنا ایران والولایات المتحدة، طریقة تعامل ایران مع ازمتھا وتراجع واشنطن اكثر من خطوة للوراء، وفي السیاق یظھر من یقارن بین طریقة تعامل ساكن البیت الابیض مع من یظھر القوة في وجھھ ولا ینكسر أمامه، وبین من یستكین له.

ومن ثم یأتي الحدیث عن سوریة التي تنفض عن اكتافھا غبار ارھابیین عاثوا فیھا فسادا وافسادا عبر سنین مضت، وتمضي الیوم في نفض غبار الارھابیین عما تبقى من محافظاتھا في ادلب التي استوطنھا الإرھابیون، والتي یعمل الجیش السوري على طردھم منھا كما فعل في باقي محافظات القطر السوري.

الملفت ان العید كان مناسبة لرؤیة تساقط أوراق شجر صفراء استوطنت بجانب أوراق خضراء وحاولت التأثیر علیھا، اولئك الاشخاص الذین اشبعونا أدعیة ولبس عباءة الدین وجادلونا في السیاسة وحرضوا بكل قوة على ھذا البلد او ذاك، واعلنوا النفیر لجھاد مفترض في سوریة والعراق ولیبیا وغیرھا، رأینا وجھھم الحقیقي عندما تعلق الامر بمن یمولھم ویحرضھم ویدفع لھم ویأمرھم بالھجوم.

ما لمسته في العید ان الكثیر من الناس باتت لدیھم قدرة على التفریق بین أوراق الشجر الأخضر والأصفر، وبات الناس یملكون قدرة على عدم ترك اولئك یؤثرون علیھم كما كانوا في بدایة ما عرف بـ“الربیع العربي“، عندما كان بعض ممن یمثلون الشجر الاصفر یبكون الناس ویؤثرون علیھم كلما اعتلى منصة خطابة او قدم درسا في موضوع ما.

لمست في ھذا العید ان الناس یأسفون كثیرا على الدموع التي سالت منھم تاثرا بما كان یقول ھذا ّ المتلو ّ ن الذي ظھر بوجھھه الحقیقي فیما بعد، ویتأسفون على لحظات الضیاع التي عاشوھا وھم ّ یرددون ما كانوا یقولون، ویستخدمون مصطلحاتھ في الھجوم على كل من یخالفھم بوجھة نظرھم.

كان العید، مناسبة لناس عرفتھم وھم كثر للاعتراف بأنھم تاھوا عن الطریق، وان البعض أثر علیھم، وانھم اكتشفوا مدى التیھ الذي عاشوا فیھ طوال سنین خلت جراء تاثیرات اولئك علیھم وتصدیق ما كانوا یقولون، في العید رأیت بعیني تساقط الورق الأصفر.

المصدر
الغد الإخباري
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى