أخبار دولية

فرانكفورت: استخدام القوة لفض تظاهرة ضد سياسة التقشف في أوروبا

 

55094783611e9bd8548b45af

استخدمت الشرطة الألمانية رذاذ الفلفل والهراوات لفض تظاهرة لآلاف المحتجين ضد سياسة التقشف في أوروبا قبل افتتاح المصرف المركزي الأوروبي بمدينة فرانكفرت.

ويشارك في التظاهرة التي نظمتها حركة “بلوكابي” المناهضة للرأسمالية عدة حركات احتجاجية ونقابات وأحزاب سياسية جمعت نحو 7000 شخص رفعوا شعارات مثل”صندوق النقد الدولي إرحل من اليونان”.

وبدأت التظاهرة بمسيرة سلمية لتتحول فيما بعد إلى أعمال عنف بين محتجين ورجال شرطة مدينة فرانكفورت الذين استخدموا القوة لفض هذه الاحتجاجات الرافضة لافتتاح المقر الجديد  للمصرف المركزي الأوروبي الأربعاء بحضور 100 مدعو ورئيس المصرف ماريو دراغي.

واعتقلت قوات الأمن الألمانية عددا كبيرا من المحتجين دون الإشارة لعددهم أو الإدلاء بتفاصيل أخرى.

وأصيب شرطي واحد على الأقل عقب رشق محتجين الشرطة بالحجارة قرب مركز “آلتي أوبر” للحفلات الموسيقية، حسبما صرحت به المتحدثة باسم شرطة فرانكفورت.

وأشارت مواقع إعلامية أمريكية إلى أن المتظاهرين يسعون إلى محاصرة حفل افتتاح المقر الرئيسي للبنك المركزي الأوروبي احتجاجا على دور المصرف في الإشراف على “جهود ترشيد الإنفاق وخفض الديون” في البلدان المضطربة ماليا مثل اليونان.

من ناحيتها، اتهمت حركة “بلوكابي” المنظمة للتظاهرة الشرطة الألمانية بتصعيد التوتر ومنع احتجاج شرعي وقانوني.

إلى ذلك، يتوقع تظاهر 10 آلاف شخص ضد الرأسمالية بينهم 800 قادمون من برلين بالقطار فيما يتوافد آخرون من 39 مدينة أوروبية أخرى.

وبدأت الاحتجاجات في مدينة فرانكفورت الجمعة 13 مارس/آذار وأدت إلى شل حركة بعض المؤسسات المالية في المدينة، وقطع  الطريق إلى عدة مباني رئيسية في المدينة كالبنك المركزي الأوروبي ومقر دويتشه فيله.

المصدر: RT + “رويترز” + “رابتلي”

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى