أخبار محلية

فرقة “أردنية” تتراقص على المسارح الصهيونية

funoon

نقيب الفنانين: الفرقة أساءت للشعب الأردني ككل

محفوظ جابر: أوروبا تقاطع الصهاينة وهذه الفرقة تزورها!!!

تداولت المواقع الإلكترونية فيديو يظهر مشاركة فرقة فنون “أردنية” في مهرجان صهيوني مخصص للرقص الشعبي ويقام سنوياً في “إسرائيل”. وقد أثار هذا الفيديو استياءً عارماً على شبكات التواصل الإجتماعي حيث يعتبر الشعب الأردني أن التطبيع مع الكيان الصهيوني خط أحمر.

الأستاذ محفوظ جابر/ مقرر لجنة مقاومة التطبيع النقابية وعضو اللجنة المركزية في حزب الوحدة الشعبية أكد في حديث خاص لـ “نداء الوطن” أن هذه ليست أول فرقة فنية تذهب إلى الكيان الصهيوني، وتقيم الحفلات والسهرات هناك. وأضاف جابر أنه في الوقت الذي تقوم الدول الأوروبية بمقاطعة الكيان الصهيونيي وفي ظل ضجة من قبل الصهاينة على الخطوط الجوية الفرنسية لأنها حذفت إسم إسرائيل عن خارطتها، تأتي هذه الفرقة لتزور هذا الكيان الفاشي.وطالب جابر نقابة الفنانين الأردنيين بمحاسبتهم وفصلهم من النقابة إذا كانوا أعضاءً فيها.

كما طالب “الشعب الأردني بمقاطعة هذه الفرقة وعدم التعامل معها في داخل الأردن“. وختم حديثه بالتأكيد على أنه في ظل ما يعانيه الكيان الصهيوني من مقاطعة على الصعيد الدولي، نجد أن الأردن يسير باندفاع ملحوظ في كافة أشكال التطبيع الرسمي وغير الرسمي. وهذه نقطة تسجل ضد الأردن وضد توجهاته في الاعتراف بالكيان الصهيوني“.

من جهته، وفي اتصال هاتفي معه، رأى الفنان ساري الأسعد نقيب الفنانين الأردنيين أن هذه الزيارة تأتي بالتزامن مع حرق أطفال فلسطين من قبل الكيان الصهيوني، واصفاً الزيارة بـ “العمل المشين والمعيب“.

ونوه الأسعد إلى أنه “وبعد التدقيق تبين أن هذه الفرقة ليست عضواً في نقابة الفنانين، وهم أشخاص ذهبوا على مسؤوليتهم الشخصية ويتحملون نتيجة فعلتهم“.

وأشار إلى أن موقف نقابة الفنانين من هذه الفرقة هو عدم التعامل معها و”سيكون هناك موقف جماعي من النقابات المهنية ككل لأن هذه الفرقة أساءت للشعب الأردني ككل“.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى