أخبار محلية

في ذكرى وعد بلفور المشؤوم اعتصام امام السفارة البريطانية

اقامت اللجنة العليا للدفاع عن حق العودة اعتصاماً امام السفارة البريطانية بعمان بمناسبة وعد بلفور المشؤوم الذي صادف 2 / 11 / 2019 وتم تقديم مذكرة لسفير بريطانيا في الاردن, حملت الحكومة البريطانية مسؤوليتها التاريخية والانسانية والاخلاقية بسبب وعدها بإعطاء ” ما لا تملك لمن لا يستحق ” وتشريد الشعب الفلسطيني وحرمانه من الاستقلال والحرية وتقرير المصير, وذلك كما جاء في نص المذكرة.
وطالبت المذكرة الحكومة البريطانية بتقديم اعتذار للشعب الفلسطيني والتوقف عن دعم الاحتلال الصهيوني لوطننا فلسطين, وتم توزيع بيان سياسي بهذه المناسبة والقاء كلمة باسم اللجنة العليا لحق العودة القاها أمين سر اللجنة محمد حمو.
وتالياً نص المذكرة:
سعادة سفير المملكة المتحدة المحترم

في ذكرى المأساة التاريخية للشعب الفلسطيني التي أسّس لها وعد بلفور المشؤوم بتاريخ 2 / 11/ 1917م نخاطب حكومتكم من خلالكم لنؤكد على المسؤولية التاريخية والانسانية والاخلاقية التي تتحملها دولتكم بسبب وعدكم الذي أعطى ما لا يملك لمن لا يستحق وتسبب في تشريد الشعب الفلسطيني وحرمانه من الاستقلال والحرية وتقرير المصير والعيش على ارض وطنه.
نؤكد لكم في هذه المناسبة أن أجيال الشعب الفلسطيني تعرف حق المعرفة دوركم التاريخي في نشوء اكبر كيان عنصري استعماري على حساب ارض وشعب فلسطين.
إن اقل ما يمكن أن تفعله حكومتكم هو الاعتذار للشعب الفلسطيني والتوقف عن دعم الاحتلال الصهيوني لوطننا فلسطين.
اننا اذ نتوجه بالتحية والتقدير للأحزاب والقوى الدولية الداعمة لحق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وعودته إلى وطنه ودياره. فإننا نعتبر أن ما قامت به حكوماتكم من دعم لنشوء كيان عنصري على ارض فلسطين جريمة بحق الانسانية وبحق الشعب الفلسطيني الذي لم تتوقف معاناته منذ وعد بلفور المشؤوم عام 1917.

2 / 11 / 2019
اللجنة العليا للدفاع عن حق العودة / الاردن

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق