أخبار عربية

لبنان يرفض المشاركة في ورشة البحرين الاقتصادية

أعلن وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، يوم الثلاثاء، أن بلاده لن تشارك في ورشة البحرين الاقتصادية التصفوية المرتبطة بـ “صفقة القرن” الأمريكية.

ونقلت قناة الميادين على لسان باسيل، قوله إن لبنان لن يشارك في الورشة “لأن الفلسطينيين لن يشاركوا فيها”.

وقال باسيل: “نفضل أن تكون لدينا فكرة واضحة عن الخطة المطروحة للسلام، حيث أننا لم نستشر بشأنها ولم نبلغ بها”.

ولفت النظر إلى أن “لبنان لديه أراضٍ محتلة وفيه عدد كبير من اللاجئين منذ عام 1948”.

وأضاف: “عدم استشارة لبنان، في خطة صفقة القرن، ليس أمرًا طبيعيًا. لبنان استضاف قمة بيروت عام 2002 ويجب على الجانب “الإسرائيلي” أن يقتنع بأن الوصول الى السلام لا يكون بالقوة بل بإعادة الحقوق للبنان وسورية وبالإقرار بحق الفلسطينيين بدولة”.

يذكر أن مصدرٌ في البيت الأبيض أعلن في وقت سابق اليوم، أن مصر والمغرب والأردن قرروا المشاركة في الورشة،  المقرر عقدها يومي 25 و 26 يونيو في العاصمة البحرينية المنامة، كما أن دولًا أخرى قررت المشاركة فيه، بينها  قطر والإمارات والسعودية.

يأتي هذا في ظلّ رفض فلسطيني واسع للمؤتمر المذكور، والذي دعت عدّة جهات فلسطينية، رسمية وفصائلية، الدول العربية إلى مقاطعته، بالتزامن مع دعوات شعبية لإعلان مملكة البحرين “كيانًا مُعاديًا للحقوق الفلسطينية”.

وتُعد صفقة القرن وسيلة لتصفية القضية الفلسطينية بدءًا بالقضايا الجوهرية، وعلى رأسها القدس واللاجئون والاستيطان والحدود، ويتردد أن تلك الخطة تقوم على إجبار الفلسطينيين، بمساعدة دول عربية، على تقديم تنازلات مجحفة لمصلحة الاحتلال الصهيوني.

المصدر
الميادين
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى