نعم للديمقراطية..ولكن / د. وليد عبد الحي

نعم للديمقراطية ، أؤكد نعم للديمقراطية ، ولكن إذا قبلنا مقياس The Economist Intelligence Unit’s Democracy Index والذي يعتمد خمسة مؤشرات رئيسية للديمقراطية، فإن 47 دولة في العالم حققت معدل 70% فأكثر من مقومات الديمقراطية، بينما 120 دولة حققت نقاطا دون هذه النسبة…ولكن عند النظر في سياسات الدول الأعلى مكانة في مقياس الديمقراطية(ال 47 دولة) نجد ما يلي:

1- ان ال 47 دولة ديمقراطية تمتلك 84% من حجم الاقتصاد العالمي بينما عدد سكانها يمثلون 14% من سكان العالم.

2- أيدت الدول الديمقراطية الموقف الاسرائيلي في 91% من عمليات التصويت في مؤسسات الأمم المتحدة( مجلس الامن والجمعية العامة والوكالات المتخصصة الاخرى التابعة للامم المتحدة)، ولها 85% من تجارة اسرائيل ، وتزود اسرائيل ب 96% من اسلحتها وهي المسئولة عن 97% من المساعدات المالية التي تتلقاها اسرائيل.

3- ان الدول الديمقراطية هي التي مارست التدخل العسكري خارج حدودها دون موافقة الامم المتحدة في 76% من حالات التدخل العسكري.

4- تسيطر الدول الديمقراطية على 68% من مبيعات السلاح في العالم

5- الشركات العشر الاولى في حجم الأرباح من مبيعات السلاح كلها موجودة في الدول الديمقراطية

6- 91 % من عمليات نقل السلاح غير الشرعي تقوم به شركات مقرها الرئيسي في الدول الديمقراطية

7- 84 % من دول العالم كانت مستعمرات للدول الديمقراطية

8- تشكل المساعدات المالية التي تقدمها الدول الديمقراطية لدول العالم الفقير ما نسبته 0,48% (أقل من نصف واحد بالمئة)من اجمالي الناتج المحلي للدول الديمقراطية.

9- طبقا لدراسة مشتركة امريكية نرويجية تحت عنوان Financial flows and tax havens تبين ان كل دولار مساعدات تقدمه الدول الديمقراطية يقابله 24 دولار ارباح من التجارة مع الدول النامية.

10- من بين 72 قاعدة عسكرية (برية او بحرية) خارجية تمتلك الدول الديمقراطية 61 قاعدة خارج حدودها منها 38 قاعدة للولايات المتحدة وحدها.

11- الحلف العسكري الباقي في العالم هو حلف الناتو الذي يضم 28 دولة بينها 24 دولة حققت نسبة 70% او اعلى من مقومات الديمقراطية.