مشاركة عزاء

نعي مناضلة

ينعي الأمين العام لحزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الأردني وأعضاء المكتب السياسي للحزب وأعضاء اللجنة المركزية وعموم الحزب ببالغ الحزن والأسى، ابنة الأردن وفلسطين، المناضلة الاردنية تيريز هلسة التي اختارت الكفاح المسلح في صفوف منظمة التحرير الفلسطينية، واستمرت في نضالها حتى توفيت اليوم بعد صراع مع المرض.

  • ولدت عام 1954 في البلدة القديمة في مدينة عكا شمال فلسطين، لعائلة أردنية.
  • أنهت دراستها الثانوية في مدرسة تيراسنتا الاهلية في عكّا، ثم أكملت دراستها في تخصص التمريض في المستشفى الانجليزي في مدينة الناصرة.
  • في 23 تشرين الثاني /نوفمبر 1971، غادرت أراضي ال 48 دون علم عائلتها وهربت إلى الضفة الغربية ثم إلى لبنان، برفقة شابة زميلة لها في الدراسة.
  • في 8 أيار/ مايو 1972، كانت واحدة من بين اربع فدائيين شاركوا في اختطاف طائرة سابينا البلجيكية إلى مطار اللد بهدف اطلاق سراح اسرى اردنيين وفلسطينيين.
  • استولى الجيش الصهيوني على الطائرة في مطار اللد، بعد اشتباك انتهى بإصابتها واعتقالها مع زميلتها ريما عيسى واستشهد الفدائيين الاخرين علي طه و زكريا الأطرش.
  • حكم عليها العدو الصهيوني بالسجن المؤبد مرتين واربعين عام، قضت منها 10 سنوات في السجن إلى ان انتهت بالنفي الى الاردن بعد الافراج عنها بصفقة التبادل عام 1983.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق