بيانات وتصريحات عامة

نقابة الأطباء تندد بالجريمة البشعة بحق الدكتور محمد أبو ريشة وتعلن الحداد ثلاثة أيام

 

1ابو ريشة

بيان صادر عن مجلس نقابة الأطباء الأردنية إثر استشهاد الزميل الدكتور محمد أبو ريشة ، شهيد الواجب ، عقد مجلس نقابة الأطباء اجتماعاً طارئاً وبحضور لجنة أطباء وزارة الصحة ولجنة الأطباء الشباب ، وجرى نقاش موسع حول ظروف استشهاد زميلنا الدكتور محمد أبو ريشة الذي قضى غدراً ، وتقرر ما يلي:

1- إعلان حالة الحداد العام في كافة القطاعات الطبية الأردنية ، والتوقف عن العمل ، والعمل بمعالجة الحالات الطارئة فقط ، مؤكدين على أن التوقف عن العمل لا يشمل حالات الإسعاف والطوارئ ، وحالات الولادة ، وحالات غسيل الكلى ، وكافة أقسام العناية الحثيثة والمركزة ، والحالات الجراحية الطارئة.

2- يؤكد المجلس على مشاركة ذوي الشهيد في بيت العزاء ، على أن يكون اليوم الرابع في مقر نقابة الأطباء.

3- الدعوة لاجتماع عام لأطباء وزارة الصحة في اليوم الذي يلي انتهاء العزاء لاستكمال البحث في الخطوات القادمة الواجب اتخاذها.

4- استكمال الإجراءات القانونية التي بدأها مجلس النقابة بحق وسائل الإعلام المحرضة ضد الأطباء.

5- إطلاق تسمية الشهيد د. محمد أبو ريشة على إحدى قاعات النقابة.

6- المطالبة بمحاسبة الجهات المعنية والمقصرة بواجباتها والتي أدت إلى استشهاد زميلنا ، والتي إن استمرت في الإبقاء على البيئة والظروف المهيأة لهكذا اعتداءات ما سيسهل تكرارها مستقبلاً.

7- يؤكد مجلس النقابة على كافة المقترحات والمطالب السابقة التي أرسلت إلى وزارة الصحة والمتعلقة بتحسين بيئة العمل ، واتخاذ الإجراءات للحيلولة دون انهيار القطاع الصحي العام من

خلال ما يلي:

– وقف هجرة الكوادر الطبية

– وقف الاعتداءات على الأطباء في مراكز عملهم.

– ضمان تقديم أفضل خدمة صحية علاجية للمواطنين.

– كل هذا يتأتى من خلال رفع موازنة وزارة الصحة.

8- اعتبار مجلس نقابة الأطباء ولجنة أطباء وزارة الصحة في حالة انعقاد دائم.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى