الأخبار

وفاة المناضل بسام الشكعة

أعلن رسميا في مدينة نابلس مساء اليوم الاثنين عن وفاة المناضل بسام الشكعة “أبو نضال” عن عمر يناهز 90 عاما وذلك في المستشفى الانجيلي العربي في نابلس.

وكان المناضل بسام الشكعة انتخب رئيسا لبلدية نابلس عام 1976 وفي عام 1980 تعرض لمحاولة اغتيال فاشلة على يد الاحتلال “الإسرائيلي” مما أدى إلى بتر قدميه وقال مقولته المشهورة عقب محاولة الاغتيال “ان استطاعوا قطع أقدامي فلن يستطيعوا قطع نضالى وسأكمل رسالتى في الدفاع عن فلسطين حرة عربية” .

وقد نعت عائلة الشكعة المناضل الكبير على النحو التالي:

بمزيد من الحزن والأسى، ينعى الشعب الفلسطيني إلى الامتين العربية والإسلامية وإلى كل أحرار العالم، المناضل الأممي القومي ابن فلسطين، وابن جبل النار بسام الشكعة أبو نضال.

رئيس بلدية نابلس الاسبق، وأحد أعمدة النضال الوطني الفلسطيني على مدار عقود طويلة.

الذي انتقل الى رحمته تعالى ثابتا على مواقفه التي قدم من أجلها الغالي والنفيس، عن عمر ناهز 90 عاما.

ونحن إذ ننعى هذه القامة الوطنية الفلسطينية، لنعلن أن موعد تشييع الجثمان سيكون يوم غد الثلاثاء 23-7-2019 بعد أداء صلاة الظهر عليه من المسجد الحنبلي في البلدة القديمة بنابلس الى المقبرة الغربية.

تقبل التعازي بفقيد الوطن في بيته الكائن في المخفية بنابلس، ولمدة 3 ايام.

المصدر
معا
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق