بيانات وتصريحات عامة

بيان صادر عن اللجنة التنفيذية العليا لحماية الوطن ومجابهة التطبيع

عقدت اللجنة العليا لحماية الوطن ومجابهة التطبيع اجتماعا عاديا تدارست فيه الأعمال والنشاطات التطبيعية مع الكيان الصهيوني، واذ تؤكد اللجنة رفضها لكل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني، الا أن المؤشرات تشيرالى زيادة التصدير والاستيراد منه خلال هذه الفترة ، وخاصة المنتجات الزراعية وفي مقدمتها الجزر التي تباع بالأسواق ، وتنبه  اللجنة أن العدو الصهيوني يتلاعب بموضوع الملصق على منتجات المستوطنات في الاراضي المحتلة عام 1967 ,, ويشن حملة ضد الدول الاوروبية التي تطالب بمقاطعة منتجات العدو الصهيوني من تلك المستوطنات …. فحري بنا مقاطعة كافة منتجالت العدو الصهيوني الغاصب والمخادع .

 كما تؤكد اللجنة على ضرورة اتخاذ الحكومة الأردنية الاجراءات الضرورية لمنع حدوث الحرائق المفتعلة في الأغوار التي تلحق أضرارا بالغة بالمزارعين الأردنيين ومنتجاتهم الموسمية .

كما تؤكد أن التطبيع في مجال المياه لا زال قائما وبوتيره متصاعدة من قناة البحرين الى اللقاء الأخير الذي ضم مسؤولين أردنيين ومسؤولين من الكيان الصهيوني في مجال المياه في لقاء من أجل اعادة تأهيل نهر الأردن والسبب الحقيقي لما جرى لنهر الأردن الكل يحاول اخفاؤه هو ما قام به الكيان الصهيوني من جر مياه نهر الأردن الى بحيرة طبريا واعادة ضخ المياه الملوثه في مجرى النهر ، وهناك أخبار معلنه على المواقع الالكترونيه  تؤكد وجود اتفاق مع نائب وزير العلاقات الاقليميه في الحكومه الاسرائيليه والذي أكد أنه تم الاتفاق بين الجانبين على دخول 1500عامل من مدينة العقبة الأردنية للعمل في مدينة أم الرشراس (ايلات)؟؟ وهذا الأمر يجب أن ينظراليه اقتصاديا واجتماعيا وأمنيا فلا يجب أن 

نعطي الفرصة للأجهزة الأمنيه المعاديه الفرصه لاختراق أمننا الوطني .

ان اللجنة تؤكد رفضها لكل هذه الممارسات وتدعو الحكومة الى وقف كل أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني، كما تدعو شعبنا الكريم عدم شراء أو بيع هذه المنتجات الزراعية (الاسرائيليه) تأكيدا لانتمائنا لفلسطين وقضيتها المركزية واحتراما لشعبها المناضل الصامد في وجه الاحتلال الصهيوني

كما تدين اللجن التنفيذية العليا لحماية الوطن ومجابهة التطبيع  التدخل الوقح لسفير العدو الصهيوني في ما يكتبه كتاب الاعمدة والصحفيين في الصحافة الاردنية ,,, ويطالب الجكومة الاردنية بتوجيه اشد رسائل التنديد والتعبير عن ادانة ورفض مثل هذه التدخلات السافرة والوقحة ,,, والتي هي من طبيعة المسئولين في الكيان الصهيوني  

رئيس اللجنة      

الدكتور أحمد العرموطي   

27/6/2015  

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق