نشاطات الهيئات الجماهيرية

وفد من الوحدة الشعبية يزور بيت عزاء الشهيدين محمد زغلول ولبيب خلدون

قام وفد من حزب الوحدة الشعبية _ منطقة الزرقاء _ يوم أمس الخميس الموافق 3/3/2016، بزيارة رابطة أهالي قريوت لتقديم التعازي باستشهاد الشهيدين (محمد زغلول ولبيب خلدون).

وقام الرفيق عماد المالحي مسؤول منطقة الزرقاء، بإلقاء كلمة قدم فيها التهنئة لأهالي قريوت، موكداً أن دم الشهداء لن يضيع هدراً، وأن الشعب الفلسطيني من خلال انتفاضته الجديدة، يعيد بوصلة الصراع إلى طبيعتها باتجاه أن العدو الرئيسي للأمة هو الكيان الصهيوني الغاصب، وأن هناك من يسعى إلى حرف مؤشر الصراع باتجاه خلق تناقضات غير التناقض الرئيسي الموجود مع الكيان الصهيوني.

وقال الرفيق عماد المالحي أن الشعب الفلسطيني لا يدافع عن عروبة فلسطين فقط، بل يدافع عن عروبة دمشق وبيروت وعمان وباقي عواصم الوطن العربي، من خلال تصديه للمشروع الإمبريالي الصهيوني، مؤكداً بنفس الوقت أن الذين يسعون إلى حرف مؤشر الصراع ويريدون تحرير اليمن من اليمنيين هم عملياً يخدمون المشروع الصهيوني التوسعي في المنطقة.

وحذّر الرفيق المالحي من استثمار الانتفاضة لمحاولة تحسين شروط التفاوض مع الكيان الصهيوني، مطالباً بالوقف الفوري للانقسام المدمر، والإسراع بتشكيل القيادة الوطنية الموحدة لمشروع وطني سياسي تحرري يسعى إلى الخلاص من أوسلو ومستلزماتها، ووقف كل أشكال التنسيق الأمني مع الكيان الصهيوني.

كما توجه بالطلب إلى الحركة الجماهيرية الأردنية بأن المطلوب ليس فقط التغنّي ببطولات الشهداء في فلسطين، وإنما يكمن في قضيتين رئيسيتين، الأولى تكون بالضغط على الحكومة الأردنية بوقف كل أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني، وطرد السفيرة الصهيونية وإغلاق السفارة الصهيونية في عمان.

الثانية بتقديم الدعم المادي والإعلامي والسياسي للشعب الفلسطيني لتعزيز صموده في الأرض الفلسطينية.

واختتم الرفيق الكلمة بتحية المقاومة، والأسرى وأرواح الشهداء. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق