الأخبار

أمين عام الحزب الشيوعي الاردني: المخزي في موقف الامارات أنها تبرر سياسة التطبيع..بأنها تصب في مصلحة القضية الفلسطينية

قال الامين العام للحزب الشيوعي الاردني الرفيق فرج اطميزه لمراسلنا في تصريح خاص لنداء الوطن حول الاعلان عن تطبيع الامارات مع العدو الصهيوني:
الحقيقة أن هذا القرار لم يكن مفاجئاً لجماهيرنا العربية والفلسطينية سيما أنه يأتي انعكاس لهشاشة النظام الرسمي العربي والذي سلّم كل أوراقه للتحالف الصهيوني الأمريكي.


وفي الوقت التي تتعرض له المنطقة العربية إلى مؤامرة تصفية القضية الفلسطينية من خلال ما يسمى بصفقة القرن وما تبعه من إقرار الكيان الصهيوني لسياسة الضم للأراضي الفلسطينية كإحدى هدايا إدارة ترامب لحليفه الصهيوني نتنياهو، وللأسف كل أشكال هذه المؤامرات لا تتم بمعزل عن إرادة الأنظمة العربية المتآمرة والإرادة العربية الشعبية المضروبة على رأسها بفعل سياسة القمع وتكميم الأفواه والتعدي على الحريات العامة في الأقطار العربية.
فالإمارات العربية تكشف الآن عن سياستها ووجه نظامها الحقيقي كجزء من التحالف الإمبريالي الصهيوني العربي الرجعي، وسيتبع الإمارات في القريب العاجل دولاً عربية أخرى، والمخزي في موقف هذه الدولة العربية أنها تبرر سياسة التطبيع مع الاحتلال الصهيوني وهذه الطعنة لجراحات القضية الفلسطينية بأنها تصب في مصلحة القضية الفلسطينية وما هي إلا دفاعاً عن عن حقوق الشعب الفلسطيني.
وختاما لا يسعني إلا أن أختتم بالمثل الشعبي ” إلي استحوا ماتوا”
عاش نضال شعبنا الفلسطيني
وعاشت فلسطين حرة عربية من النهر إلى البحر
والخزي والعار للمطبعين والمستسلمين
فرج اطميزه

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق