أخبار فلسطين

أحزاب فلسطينية: المجتمع “الإسرائيلي” يتجه نحو المزيد من التطرف

توالت ردود الفعل الفلسطينية بعد إعلان النتائج الرسمية لانتخابات الكنيست ال 20 بدولة الاحتلال، فقال الدكتور صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين وعضو الجنة المركزية لحركة فتح: سنكثف جهودنا الدبلوماسية في محكمة لاهاي الدولية من أجل محاكمة قادة “اسرائيل”.

من جهتها لم تر حركة المقاومة الإسلامية حماس أي فرق بين الأحزاب بدولة الاحتلال، وجاء على لسان الناطق باسمها الدكتور سامي أبو زهري: الأحزاب متفقة على التنكر لحقوق شعبنا، ومواصلة العدوان عليه، عن حركتنا قوية وقادرة على فرض المعادلات، وعلى قادة الاحتلال أيا كانوا أن يعيدوا مواقفهم بعد هزيمتهم في غزة.

في ذات السياق يعتقد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين كايد الغول أن المجتمع “الإسرائيلي” يتجه بأحزابه وحكوماته نحو الفاشية.

واعتبر داوود شهاب الناطق الإعلامي باسم حركة الجهاد الإسلامي في تصريح سابق أن العنصرية والتطرف والحقد والكراهية الموجهة لجميع العرب والمسلمين، هي العنوان الرئيسي والأبرز لهذه الانتخابات.

أما الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة فعلق: لسنا معنيين من يكون رئيس حكومة في، ما نريده من أي حكومة أن تعترف بحل الدولتين وأن تكون القدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية.

الهدف_غزة 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق