أخبار فلسطين

الاحتلال يشن غارات عدة على مواقع في القطاع

88889

قصفت طائرات الاحتلال “الإسرائيلي” فجر اليوم، عدة أهداف بقطاع غزة، في أول رد على ادعائها سقوط صاروخ شرق أسدود، أطلق من القطاع.

ودون وقوع إصابات، طالت الغارات أرض زراعية في رفح، وموقع لسرايا القدس، كذلك موقع في مدينة خانيونس، جنوب القطاع، وموقع بشمال غرب بيت لاهيا.

وقال مراسلو “بوابة الهدف” إن غالبية المواقع المستهدفة تابعة لحركة الجهاد الإسلامي، فيما نقل مراسل الشمال الأنباء عن توغل محدود.

وكانت السلطات بدولة الاحتلال ادعت سقوط خمسة صواريخ من القطاع، لكنها عاودت نفي هذه الرواية، وقالت إن صاروخ واحد تأكد سقوطه قرب مدينة “غان يفنيه” شرق اسدود.

هذا ونقلت المصادر الصحفية الأنباء من مصر عن مطالبتها “إسرائيل” بضبط النفس، ووقف العدوان على القطاع.

فيما جاء رد وزير جيش الاحتلال موشيه يعلون محملاً حركة “حماس” المسؤولية الكاملة عن اطلاق الصاروخ، كونها المسيطرة على قطاع غزة.

وهدد يعلون حركة “حماس” وقطاع غزة برد “قاس” إذا اخترقت التهدئة، مدعيًا أنه ليس لدى “إسرائيل” أي نوايا أو مصلحة في تدهور الوضع الأمني.

وتزامنًا مع صدور الأوامر بفتح الملاجئ والغرف المحصنة في مدينة يبنا المحتلة، حسبما قال إعلام الاحتلال، وصف وزير الخارجية “الاسرائيلي” السابق أفيغدور ليبرمان رئيس وزراء دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو بـ “الجبان”.

وقال: “للآسف عندما نتحدث عن عدم سحق حكم حماس في غزة نستطيع ان نصف ذلك بالجبن، ما زالت الصواريخ تسقط ويجب ان يكون هناك حكومة حقيقة والا يجب ان ترحل”.

هذا، ولم تعلن أي جهة فلسطينية مسئوليتها عن إطلاق الصاروخ حتى اللحظة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق