أخبار فلسطين

خلال اعتصامها الأسبوعي /الحملة الدولية للتضامن مع أحمد سعدات تصنع مجسمات تحاكي صمود ومعاناة أسرانا

saadat 1

شاركت لجنة الأسرى للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين والحملة الدولية للتضامن مع الرفيق أحمد سعدات في الاعتصام الأسبوعي داخل مقر الصليب الأحمر، حيث رفع أعضاء الحملة مجسمات تحاكي صمود وتحدي أسرانا الأبطال لإدارات السجون ورسومات أخرى تعكس تصديهم لصلف الاحتلال وهمجيته وتجسد معاناتهم.

بدوره، أشار منسق الحملة في قطاع غزة الرفيق أحمد العويني إلى أن الهدف من هذا النشاط هو إيصال رسالة الأسرى لأبناء شعبنا وإبراز مدى معاناتهم، لافتاً إلى أن أسرانا في مواجهة مستمرة ودائمة مع العدو الصهيوني المجرم.

كما طالب العويني جماهير شعبنا بالالتفات حول قضية الأسرى لدعمهم في صمودهم ولإيصال صوتهم إلى العالم أجمع، داعياً كافة المؤسسات الدولية والحقوقية إلى محاكمة العدو ومحاسبته على جرائمه التي يرتكبها بحق أسرانا وخصوصاً سياسة الإهمال الطبي.

في ختام اليوم الاعتصامي أنشد الحضور جميعاً بصوت واحد وبحماسة بالغة قصيدة الشاعر الفلسطيني معين بسيسو لتصدح حناجرهم ب “نعم لن نموت ولكننا سنقتلع الموت من أرضنا..لقد فتشوا غرفتي يا رفيق..فما وجدوا غير بعض الكتب..وأكوام عظم هم إخوتي..يئن لما بين أم وأب..لقد أيقظوهم بركلاتهم..لقد أشعلوا في العيون الغضب..نعم لن نموت”.saadat

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق