بيانات وتصريحات عامة

اللقاء اليساري العربي يدعو الى المقاومة الشاملة دعما لانتفاضة الشعب الفلسطيني وقضية العرب المركزية

نداء الوطن – خاص

أصدر اللقاء اليساري العربي بياناً حول الأوضاع في فلسطين المحتلة تالياً نصه:

يحيي “اللقاء اليساري العربي” انتفاضة الشعب الفلسطيني الموحدة، من الضفة الغربية المحتلة الى قطاع غزة وأراضي 1948. ويرى في تلك الانتفاضة، وفي المقاومة الشعبية المستمرة بكل الأشكال، الرد الصحيح على مشروع التهويد الذي يقوده الكيان الصهيوني، بدعم من القوى االامبريالية والرجعيات العربية والاقليمية، وبالاستفادة من المواقف المائعة التي تتخذها بعض أطراف السلطة.

لقد برهن الشعب الفلسطيني، مرّة جديدة، وبفضل الوحدة النضالية التي تجلّت داخل قواه الوطنية والتقدمية، عن استعداده للتضحية بكل شيء في سبيل الخلاص من رجس الاحتلال ومن أجل وقف مسلسل جرائم الابادة الذي يتعرّض له منذ أربعينيات القرن العشرين. وفضح بانتفاضته الجديدة مواقف الأنظمة العربية الاستسلامية أمام العدو؛ هذه المواقف التي ساهمت ولا تزال في امرار مخطط تفتيت بلداننا، وزرع بذور الارهاب داخلها، وشن العدوان على شعوبنا التوّاقة الى التحرر من التبعية واستعادة الثروات الهائلة التي تزخر بها أرضنا من أجل بناء مجتمع جديد تسوده الديمقراطية والتقدم الاجتماعي والكرامة الانسانية.

ان هذه المواقف تدفع بنا الى تشديد مقاومتنا وتوحيد صفوفنا من أجل تنفيذ شعار المقاومة الشاملة الذي طرحناه في وجه تفاقم عدوانية الامبريالية وضد الصهيونية وصنوها الارهاب.

اننا ندعو الى التحرك بكافة الأشكال دعما للشعب الفلسطيني الذي يعيد، اليوم، توجيه البوصلة نحو القضية المركزية، قضية الصراع مع الكيان الاسرائيلي المغتصب، وفي القلب منه تحرير الأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة، وفرض حق العودة للاجئين وبناء الدولة الفلسطينية الوطنية، وعاصمتها القدس.

عاش نضال الشعب الفلسطيني

المجد والخلود للشهداء الأبرار

                                                                                         لجنة المتابعة

للقاء اليساري العربي    

في 16 أكتوبر ⁄ تشرين الأول 2015

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق