أخبار محليةدعوات

مسيرة في الطفيلة غداً

بيان صادر عن اللجنة الوطنية للدفاع عن حق المواطن الأردني في رغيف الخبز أبناء الطفيلة الأبية

نظرا للظروف التي يمر بها المواطن الأردني وحجم التحديات من استقواء الحكومات عليه وتجويعه ضمن سياسات فاشله قادت الى زيادة الأعباء  علينا جمبعاً بحيث ادى ذلك ليشمل الفساد مفاصل مؤسسات الوطن, فأصبح لزاما على كل مواطن ان يهب لنجدة نفسه ووطنه وابنائه من هذه الثلة التي دمرت الوطن.

لذلك من الطفيلة الأبية طفيلة العز وأصحاب الكرامة حاضرة الأردن ومستقبلها وتاريخها يعلن لكم ابنائها من كافة الأطياف ما يلي

1•إقامة حكومة إنقاذ وطني تعمل على استئصال منابع الفساد والحد من هدر الموارد

2• مطالبنا هي مطالب الجميع : التراجع عن رفع الأسعار ( إسقاط الموازنة ) وإسقاط  حكومه الجباية ومجلس النواب ووقف نهج التجويع للشعب الاردني العظيم

3• سيكون التصعيد بناء على طلب الأحرار المتواجدين في ساحة الاعتصام فقط

4• سوف يكون هناك آليات كثيرة للتصعيد يوميا و سنذكر منها الإضراب العام والتنسيق مع المحافظات الأخرى للزحف نحو العاصمة

5• حفاظاً على سلمية المسيرة نرجو توثيق كل الأحداث من كل شخص موجود بالتلفونات الموجوده معهم وخصوصا الأحداث المهمة  وبثها على الملأ.

6• هنالك من سيقوم بالضغط عليكم بكل الأساليب من خلال أصدقاء وإخوة وابناء عمومة محاولا اقناعكم أن ذلك ليس في صالح الوطن وسيكون هنالك تشكيك بكل حر ينزل للدفاع عن الوطن وإظهاره بمظهر الخيانة , فهل نحن من اصدر القرارات الجائرة المجوعة للشعب؟ ومن الذي باع الوطن ومؤسساته؟ ومن السبب في ما وصلنا إليه من حال ومديونية باهظة؟ وهل هذه القرارات تخدم الوطن والمواطن ام انها سياسات بلهاء لن تزيد الأمور الا سوءاً , وأنه لا يوجد لديهم حلول مستقبلية الا جيب المواطن والمزيد من بيع مقدراته والمزيد من فرض الضرائب وتجويع المواطن وعدم استطاعته العيش بكرامه.

7• يمنع على اصحاب الأجندات والمصالح الشخصية ركوب الموجة فهذا القرار قرار شعبي ولا احد يملك التعديل عليه سوى الأحرار المتواجدين في الشارع وعلى وجه الخصوص االنواب, اما من يرغب بالحضور فعليه ان يقدم استقالته امام الشعب لإثبات انه مع الشعب ولا يمثل عليهم .

8• وقف السياسات الحكومية القائمة على الجباية والتي تعتمد جيب المواطن دون التفكير بخطط ومشاريع تنموية

عاشت الطفيلة عاش الاردن حرا منيعا وطنا للجميع.  موعدنا  الجمعة2/2/2018م

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق