بيانات وتصريحات حملة ذبحتونا

ذبحتونا تعتبر عقوبات “البوليتكنيك” تعدٍّ على الحريات الطلابية 

طالبت الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة “ذبحتونا” وزارة التعليم العالي بالتدخل لوقف سلسلة الإجراءات التي اتخذتها إدارة كلية الهندسة التكنولوجية “البوليتكنيك” التابعة لجامعة البلقاء التطبيقية، بحق مجموعة من طلبتها.

وكانت إدارة الكلية قد قامت بتحويل أكثر من 25 طالباً إلى التحقيق ولجان التأديب على خلفية مشاركتهم في احتجاجات طلابية رفضاً لقرار أكاديمي يتعلق باحتساب ساعات مادة الحاسوب، إضافة إلى قيامهم بتنظيم اعتصام مفتوح داخل الحرم الجامعي احتجاجاً على اعتقال رئيس الجمعية الطلابية من قبل الجهزة الأمنية والذي تم الإفراج عنه لاحقاً.

وأصدرت إدارة الكلية أول دفعة من قراراتها حيث قامت باتخاذ عقوبة الفصل لمدة فصلين دراسيين متتاليين، بحق طالببين من أعضاء الجمعية الطلابية المنتخبة، إضافة إلى توجيه عقوبة الإنذار النهائي بحق طالبين آخرين. ومن المتوقع أن تصدر خلال الأيام القليلة القادمة دفعة جديدة من العقوبات بحق باقي الطلبة المحولين إلى التحقيق.

ورأت الحملة الوطنية من اجل حقوق الطلبة “ذبحتونا” أن هذه القرارات والإجراءات تتنافى بالمطلق والهدف الذي أنشئت من أجله الجامعات، وتتناقض والرسالة التي تقوم بها الجامعات بشكل عام والكادر الأكاديمي والإداري فيها بشكل خاص.

واعتبرت الحملة أن هذه القرارات تتسم بالتعدي على الحريات الطلابية وحق الطلبة في التعبير عن أنفسهم والمطالبة بحقوقهم، خاصة وأن الاحتجاجات الطلابية كانت منذ البداية تحمل طابعاً مطلبياً أكاديمياً بحتاً.

ولفتت “ذبحتونا” إلى أن الطلبة قاموا بفض اعتصامهم المفتوح بعد اتفاق وتعهدات بين عدد من نواب البرلمان الأردني وإدارة الكلية، بعدم محاسبة أي طالب على خلفية الاحتجاجات الطلابية والاعتصام المفتوح.

يذكر بأن هذه العقوبات تأتي بالتزامن مع قرب انعقاد انتخابات الجمعية الطلابية في الكلية، والتي تشترط لترشح الطالب أن لا تكون قد وقعت بحقه أية عقوبات، حيث يخشى الطلبة أن يكون توجيه العقوبات بحقهم خطوة استباقية لحرمانهم من الترشح.

وطالبت الحملة وزير التعليم العالي بالتدخل لوقف هذه الإجراءات بحق الطلبة، والعمل على تشكيل لجنة حقوقية أكاديمية لإعادة النظر بأنظمة التأديب “القمعية” المعمول بها في الجامعات الأردنية.

الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة “ذبحتونا”

7 نيسان 2018

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق